لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020 - منتديات عاشق الترحال
         :: شقق مفروشة للايجار بأفضل المستويات (آخر رد :doniawork)       :: شقق مفروشة للايجار بأفضل المستويات (آخر رد :doniawork)       :: شقق مفروشة للايجار بأفضل المستويات (آخر رد :doniawork)       :: شقق مفروشة للايجار بأفضل المستويات (آخر رد :doniawork)       :: شقق مفروشة للايجار بأفضل المستويات (آخر رد :doniawork)       :: شقق مفروشة للايجار (آخر رد :doniawork)       :: تاجير سيارات بسائق في طرابزون وتركيا (آخر رد :تسويق خمسة)       :: شركة تاجير سيارات بسائق في طرابزون (آخر رد :تسويق خمسة)       :: تاجير سيارات بسائق في اسطنبول وتركيا (آخر رد :تسويق خمسة)       :: شركة تاجير سيارات بسائق في اسطنبول (آخر رد :تسويق خمسة)      

العودة   منتديات عاشق الترحال > √ عاشق الترحال لمصر والمغرب العربي :- > عاشق الترحال إلى مصر

عاشق الترحال إلى مصر

((تقارير مصورة وبرامج سياحية ومعلومات شاملة عن مصر))


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-01-13, 04:17 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
( مدير عام الموقع )
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عسل2020

البيانات
التسجيل: 7/8/08
العضوية: 3
المشاركات: 26,012 [+]
بمعدل : 6.32 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عسل2020 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020





لؤلؤة القناة










لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020




الإسماعيلية
هى البوابة الشرقية لمصر العربية والإفريقية للعبور خلالها إلى الدول
العربية والإسلامية وغيرها من دول القارة الأسيوية، وهى تتوسط إقليماً ضم
محافظات القناة: بورسعيد والسويس وسيناء الشمالية والجنوبية ومحافظة
الشرقية وهى منفردة فى هذا الإقليم بوجود رئاسة هيئة قناة السويس، ورئاسة
جامعة قناة السويس وقيادة الجيش الثانى الميدانى بها، وهى تقع على ملتقى
عدة طرق حيوية تربطها بمحافظتى سيناء الشمالية والجنوبية بما ينتظرهما من
خطط قومية للتنمية والقاهرة كأكبر مركز للإستهلاك وبورسعيد والسويس كموانئ.


ويزيد
من أهمية الموقع المتميز للمحافظة ذلك الجزء الذى ضم للمحافظة من شبه
جزيرة سيناء بموجب القرار الجمهورى رقم 84 لسنة 1979 بعمق 30 كم شرق
القناة وبطول حوالى ثمانين كم.





التقسيم الإداري


تنقسم محافظة الإسماعيلية إلى 5 مراكز و7 مدن و91 قرية المراكز والمدن هى:


* الإسماعيلية -
* التل الكبير -
* فايد -
* القنطرة شرق -
* القنطرة غرب ، بالإضافة إلى أحدث مدينتين المحافظة وهما:
* أبوصوير -
* القصاصين




المساحة


تبلغ
المساحة الكلية للمحافظة 4482.8 كم2 موزعة على مراكز المحافظة وتبلغ مساحة
مدينة الإسماعيلية بمفردها 1323.5 كم مربع ويبلغ عدد سكان المحافظة حوالى
776,403 نسمة ومدينة الإسماعيلية 471,000.



وتضم المحافظة جزءاً من شبه جزيرة سيناء (منذ عام 1979) بعمق 30 كم شرق القناة وبطول حوالى 80 كم




اليوم الوطني


يعد
يوم16 أكتوبر من كل عام هو اليوم الوطنى لمحافظة الإسماعيلية وهو ذكرى
إنتفاضة شعب الإسماعيلية ضد المحتل، ويحتل هذا اليوم موقعاً فريداً من
تاريخ النضال المصرى وذلك لحجم الأحداث والنتائج التى ترددت أصداؤها
وتأثيرها فى أنحاء العالم. وقد كانت الشرارة الأولى فى هذا اليوم من عام
1951 م عندما تجمع طلاب مدرسة الإسماعيلية الثانوية فى مظاهرة حاشدة تولى
قيادتها مجموعة من طلبة الجامعة والعمال، ثم توجهت هذه المظاهرة إلى ميدان
المحطة حيث كان النافى وهى مؤسسة إستهلاكية للقوات البريطانية وقتئذ،
وأحرقتها ودمرتها عن آخرها، وفرض حظر التجول، وعزلت أحياء المدينة عن
بعضها البعض وتوالت أحداث النضال ضد المحتلين إلى أن بلغ ذروته يوم 25
يناير سنة 1952 حيث ضرب رجال الشرطة البواسل أروع الأمثلة على التفانى فى
خدمة مصر والدفاع عنها وصمودهم وهم بأسلحتهم الخفيفة ضد قوات المحتل
البريطانى بمدافعه ودباباته، وفى اليوم التالى تفجر حريق القاهرة الشهير
وبدأ النضال الذى عجل بقيام ثورة يوليو عام 1952





أيام هامة في تاريخ الإسماعيلية


* بداية حفر قناة السويس


إبريل 1859


* بدء إنشاء مدينة الإسماعيلية


مايو 1863


* افتتاح قناة السويس لأول مرة


مايو 1869


* معركة التل الكبير بقيادة أحمد عرابى ضد الإنجليز


سبتمبر 1882


* مظاهرة احتجاج ضد الإحتلال البريطانى ينظمها طلبة الإسماعيلية (العيد القومى للمحافظة)


16 أكتوبر 1951


* جلاء القوات البريطانية عن مصر


يونيه 1956


* تأميم الشركة العالمية لقناة السويس البحرية


يوليه 1956


* العدوان الثلاثى على مصر


ديسمبر 1956


* إنشاء محافظة الإسماعيلية وفقاً لقانون الحكم المحلى


يناير 1977


* بدء تهجير مواطنى مدينة الإسماعيلية على إثر تعرضها للصواريخ الإسرائيلية


يونيه 1967


* إستشهاد الفريق عبد المنعم رياض على جبهة القتال


مارس 1969


* الإنتصار العظيم للقوات المسلحة


أكتوبر 1973


* قرار إعادة المهجرين لديارهم وبدء تعمير مدن القناة


مارس 1974


* إعادة إفتتاح قناة السويس للملاحة العالمية


يونيه 1975


* إفتتاح النصب التذكارى لنصر أكتوبر


أكتوبر 1992



السياحة في الإسماعيلية


تتمتع
محافظة الإسماعيلية بموقع جغرافى ممتاز حيث تطل على ضفتى قناة السويس
والبحيرات المرة وبحيرة التمساح، ونظراً لجوها المعتدل على مدار العام فهى
تستغل كمصيف ومشتى فى نفس الوقت، كما تمتاز بكثرة الحدائق والمنتزهات وبها
مناطق صيد كثيرة على امتداد بحيرة التمساح والبحيرات المرة ومنطقة فايد
وأبوسلطان وفنارة وتتميز الإسماعيلية أيضاً بشواطئها الجميلة ومياهها
الهادئة الصافية، مما يشجع على إقبال المصطافين عليها لممارسة مختلف أنواع
الرياضات المائية بالإضافة إلى قربها من القاهرة والشرقية والقليوبية مما
ييسر سرعة وصول الوافدين منها للإصطياف ولو لمدة يوم واحد




السياحة الترفيهية


تتسم
الإسماعيلية بكثرة الأندية وأماكن الزيارات والمزارات السياحية بها وكذلك
المسطحات الخضراء والحدائق والمنتزهات. و يوجد بها العديد من الخدمات.



سياحة المؤتمرات


تتميز
الإسماعيلية بوجود القاعات العديدة التى تصلح لعقد المؤتمرات سواء العلمية
أو الصحفية أو الطبية، مما جعل الإسماعيلية مدينة لمختلف المؤتمرات،
ويساعد على ذلك جو المحافظة المعتدل طوال العام والبعد عن ضوضاء العاصمة



السياحة الرياضية
وتنقسم إلى سياحة رياضية مائية وسياحة رياضية برية
السياحة الرياضية المائية


وتتمثل
فى (السباحة - التجديف كرة الماء - الغطس وغيرها ……) ويساعد على وجودها
كثرة المسطحات المائية وعدم وجود الأمواج فضلاً عن وجود حمام السباحة
الدولى بها



السياحة الرياضية البرية


وتشمل
(كرة قدم - كرة يد - كرة سلة - ألعاب قوى - وغيرها……ويساعد على ازدهارها
منشآت رياضية مثل: إستاد الإسماعيلية الرياضى القرية الأوليمبية الصالة
المغطاة - ملاعب فندق ميركيور - ملاعب المجمع التعليمى ومراكز الشباب



سياحة المهرجانات
وتشتهر بها الإسماعيلية ومن أهمها


كرنفال
الربيع الذى يقام سنوياً ليلة شم النسيم: وتشارك فيه جميع الهيئات
والمؤسسات والشركات والأندية والأحياء بعمل عربات زهور تسير فى موكب جميل،
وكذلك عروض فنية للمدارس والفرق الفنية وفرقة الزفة بالمحافظة حيث تعيش
المدينة فى مهرجان له طابع خاص كما تقام بعض المسابقات مثل اختيار (أميرة
الفراولة - أجمل توأم - أجمل تزيين بيض - أجمل تنسيق باقة (زهور..وغيرها



المهرجان
الدولى للفنون الشعبية تشارك فيه فرق فنية من مختلف دول العالم تعبر عن
عادات الشعوب وحضاراتها وتقام العروض فى نوادى المحافظة كما تقام على
مسارح فى الأماكن العامة بالإضافة إلى بعض العروض التى تقام فى المحافظات
المجاورة مثل (بورسعيد-السويس-القاهرة)



مهرجان المسرح التجريبى ويقام بقصر الثقافة وتشارك فيه الفرق المسرحية لمختلف محافظات الجمهورية


المهرجان الفنى للمحافظات يقام أيضاً بقصر الثقافة وتشارك فيه الفرق الفنية من مختلف محافظات الجمهورية


السياحة الأثرية
وتشمل مزارات سياحية منها: متحف الآثار - مناطق الحفريات فى شرق وغرب المحافظة والتلال الأثرية


السياحة العلاجية
ويساعد المناخ الجاف والمعتدل طوال العام ونظافة البيئة من التلوث على تشجيع هذا النوع من السياحة


السياحة الدينية
وتتمثل فى
وجود عدد من الجوامع والمساجد الكبيرة مثل مسجد ومجمع أبو بكر الصديق
ومسجد بدر والزهراء والشفاء وأبو المجد والصالحين وبها أيضاً عدد من
الكنائس القديمة التى تم بناؤها على الطراز الفرنسى مثل الكنيسة الحمراء
بشارع عرابى وكنيسة العذراء بمنطقة نمرة 6



سياحة الدراجات
وهى
تقام بصفة دورية نظراً للطرق الجيدة الموصلة بين الإسماعيلية والمحافظات
المجاورة وكذلك تميز شوارع المدينة بالهدوء فى بعض من الأحياء وفى حدائق
الملاحة




المزارات السياحية بالمحافظة



متحف الآثار


وبه
مجموعة من الآثار الفرعونية والرومانية والقبطية والإسلامية ويقع بمدينة
الإسماعيلية بشارع صلاح سالم وقد أنشئ عام 1932، وجميع الآثار الموجودة
فيه تم اكتشافها أثناء حفر قناة السويس




متحف ديليسبس


ويضم
المقتنيات الخاصة بالمهندس الفرنسى ديليسبس صاحب مشروع قناة السويس وبها
مذكراته اليومية وعربته الخاصة التى كان يستقلها فى تحركاته، ويقع بشارع
صلاح سالم بإحدى فيلات هيئة قناة السويس التاريخية




النصب التذكارى للجندى المجهول


ويبعد عن
مدينة الإسماعيلية بنحو 7 كم جنوباً وهو مقام علىربوة عالية تسمى جبل مريم
ويطل على قناة السويس ويرمز لضحايا الحرب العالمية الأولى من الحلفاء





تبة الشجرة


تقع داخل
سيناء على بعد 10 كم من مدينة الإسماعيلية تتكون من حصنين يضمان (مركز
إدارة العمليات - الموقع الإدارى عرض الغنائم - قاعة كبار الزوار - مبنى
إدارة الأثر التاريخى - غرفة طبية - سينما - مطعم - مبيت) وقد تم
الإستيلاء عليه بالسلاح الأبيض وشهدت معركة باسلة لأبطال القوات المسلحة
المصرية أثناء معارك أكتوبر 1973




النصب التذكارى لنصر أكتوبر 1973


يقع شرق
قناة السويس أمام منطقة نمرة 6 وقد إفتتحه الرئيس مبارك يوم 5 أكتوبر 1992
ويشمل نموذجاً لسونكى مشرع لبندقية وبانوراما مرسومة على جدران النصب من
الداخل توضح حرب تحرير سيناء (أكتوبر 1973) وتمثل جهاد الأبطال في عبور
قناة السويس واختراق خط بارليف المنيع ، إضافة إلى كافيتريا وقاعة كبار
الزوار ومسرحاً مكشوفاً، وقد تم إفتتاحه يوم 7 أكتوبر 1996 ويعد من أجمل
النصب التذكارية فى مصر




منطقة نمرة 6


وهى
المنطقة التى استشهد فيها الفريق عبد المنعم رياض رئيس أركان حرب القوات
المسلحة المصرية أثناء حرب الإستنزاف، وهى أول نقطة تم عندها العبور فى
بدء حرب أكتوبر 1973، وهى منطقة ذات طبيعة ساحرة رائعة تقع على ربوة عالية
وبها مسطح أخضر كبير ومعدية تربط بين ضفتى القناة ومستشفى هيئة قناة
السويس ومسجد وكنيسة العذراء فى منطقة نمرة 6




معرض دبابات أبو عطوة


أنشئ
بقرية أبو عطوة على بعد 3 كم من مدينة الإسماعيلية تخليداً لذكرى المعركة
التى تصدت فيها القوات المسلحة وشعب الإسماعيلية لدبابات الغزو الإسرائيلى
عام 1973 والتى حاولت اقتحام المدينة وتم الإستيلاء عليها سليمة فى نفس
الموقع




حدائق الملاحة


تعد من
أجمل حدائق مصر لما تحويه من أندر أنواع الأشجار والنخيل وهى مقامة على
مساحة 500 فدان على جانبى ترعة الإسماعيلية وعلى بحيرة التمساح وتوجد بها
ملاعب للتنس وملعب هوكى ونادى جولف ونادى الإسماعيلية الإجتماعى



متحف الشرطة
يوجد بمبنى مديرية أمن
الإسماعيلية ويحتوى على بعض الأسلحة والبنادق التى أستخدمت أثناء مقاومة
الشرطة وتصديهم لمدافع قوات الجيش البريطانى عام 1952 وأيضاً تطور الزى
والأسلحة وبعض الصور الفوتوغرافية لشهداء الشرطة وصور للمبنى القديم للشرطة




بحيرة التمساح


تعد من
اجمل بحيرات مصر لما تتميز به من هدوء ومياه صافية وتقع عليها شواطئ وقرى
سياحية وفنادق واندية (جمعية الشبان المسلمين .شاطئ الملاحة.شاطئ
الفيروز.شاطئ التعاون)وتبلغ مساحتها حوالى 9 كيلو مترات مربعة



البحيرات المرة


تبدأ هذه
المنطقة من الدفرسوار عند الكيلو 97 جنوب الإسماعيلية وحتى الكيلو 130
جنوبا بجنيفة وأقيم على شواطئها العديد من القرى السياحية الرائعة مثل
(المرجان .بالما.شموسة .سكس كورنر.شاطئ فايد الجديد.الزهور.الفردوس وغيرها



تل النعايمة والجمالين
يوجدان غرب طريق
الإسماعيلية.السويس جنوب قرية نفيشة وكانا يقعان قديما على مجرى القناة
الفرعونية (نكاو) وهما من المناطق الأثرية الهامة




القناة الرابعة


و هى القناة المحلية لمحافظات القناة و ايضا يوجد بنفس المبنى مبنى للراديو





النوادى الاجتماعية والشواطئ بمدينة الإسماعيلية


نادى الإسماعيلية الإجتماعى
يقع وسط حدائق الملاحة ويحتوى
على حديقة أطفال وصالة للباليه وكافيتريا ومطعم وصالون لإستقبال كبار
الزوار وصالتين داخليتين ومسرح كبير



نادى المنتزه
يوجد بحى الشيخ زايد ويتميز
بمساحته الواسعة ويوجد به حضانة أطفال ومسطحات خضراء كبيرة وبه ملاعب تنس
وكاراتيه وملاهى أطفال وصالة حفلات وتم حديثاً إنشاء سيرك دائم داخله



نادى الشجرة


يقع بشارع
السكة الحديد وشبين الكوم بعرايشية مصر، ومقام على مساحة 9160 متراً
مربعاً يوجد به حضانة أطفال ملاعب - مدرسة للتنس صالة جيمانزيوم - صالون -
بوفيه - صالة بلياردو - مكتبة دار المعارف



نادى الزهرة
يقع بشارع الثورة ويوجد به صالونات - بوفيه - مسرح


النادى الإجتماعى
يتبع هيئة قناة السويس ويوجد بميدان شامبليون ومجهز بمطبخ وبوفيه وصالونات ومسرح شتوى وآخر صيفى


نادى الجولف
تابع أيضاً لهيئة قناة السويس
على ربوة عالية، خضراء فى مواجهة مبنى الإرشاد من الشرق وهو قريب كذلك من
ترعة الإسماعيلية وبحيرة التمساح



نادى ضباط الشرطة
ويقع بشارع صلاح سالم وبه مطعم لخدمة ضباط الشرطة وأسرهم وحديقة تقام بها الحفلات


نادى القوات المسلحة
يقع بشارع الجيش وبه مطعم يخدم ضباط القوات المسلحة وأسرهم وحديقة تقام بها الحفلات


جمعية الشبان المسلمين
تقع على بحيرة التمساح وبها أنشطة دينية وثقافية واجتماعية


نادى الفيروز
يعد تحفة معمارية وهو على شكل
سفينة وبه مطعم وملاعب رياضية لكرة القدم والتنس وحمام سباحة وكافيتريا
ومسجد وحديقة أطفال وملاهى للأطفال ومساحة النادى تعد مساحة شاسعة تتسع
لإستقبال أكبر عدد ممكن من الزوار والمصطافين



شاطئ التعاون
ويقع عند الكيلو 7 شرق
الإسماعيلية السويس "طريق القناة" بجوار النصب التذكارى للجندى المجهول
بمنطقة جبل مريم ويعد م أقدم شواطئ الإسماعيلية وبه كافيتريا ومطعم وكبائن
للإقامة



"نادى الشاطئ "الدنفاه


تابع
لهيئة قناة السويس ويعد من أروع شواطئ الإسماعيلية ويقع بمنطقة نمرة 6
ويطل على قناة السويس مباشرة وبه العديد من الملاعب كرة القدم والإسكواش
وغيرها من الألعاب وبه حديقة للأطفال



شاطئ الشراع


يتبع هيئة قناة السويس ويقع بمنطقة لجمرك على بحيرة التمساح، به مطعم وكافيتريا ومرسى لللنشات


شاطئ التجديف
يتبع هيئة قناة السويس ويقع بمنطقة الجمرك بجوار نادى الشراع وبه مدرسة لتعليم السباحة والتجديف ومسرح لإقامة الحفلات الصيفية



محافظة الاسماعيلية (نبذه تاريخية)

من حيث النشأة تعتبر الإسماعيلية من أحدث المدن المصرية ، إذ نشأت مع أفتتاح قناة السويس في 16 نوفمبر 1869 م ، في عهد الخديوي إسماعيل الذي أخذت أسمه ، وماتزال بعض أحيائها وشاوارعها بطرازها الأوروبي وعلى النسق الفرنسي بشكل خاص في هندسة تصميم المدن والتخطيط العمراني تعكس إلى اليوم ، ملامح من مشروعه الطموح بتحديث مصر .

ومن حيث التكوين الأجتماعي أو التركيبة السكانيه ، فإن الإسماعيلية تكونت من خليط شكلته ثلاث موجات أو تكتلات أو هجرات رئيسية ، تدفقت في وقت واحد متزامنة مع أفتتاح قناة السويس ، وظهور المدينة الجديدة على شاطىء بحيرة التمساح التي كانت بحاجة إلى سكان يصنعون مقومات الحياة اليومية . أولى هذه الموجات كانت قد جاءت مع بداية أعمال حفر قناة السويس من الجنوب والمدن في صعيد مصر ، وهؤلاء الذين شاركوا في حفر القناة وسرعان ما وجدوا أنفسهم عقب أنتهاء أعمال الحفر ، وأفتتاح قناة السويس للملاحة الدولية ، أمام خيار البقاء في المدينة الجديدة منخرطين في أعمال وحرف تتطلبها حاجات الحياة والمعاش اليومي للمدينة ، مفضلين ذلك على العودة إلى منابع هجرتهم في صعيد مصر .

الهجرة الثانية جاءت من شمال الدلتا وتكونت من الصيادين في المناطق التي تطل على بحيرة المنزلة ، والذين وجدوا في المجرى المائي للقناة الجديدة ، مورداً جديداً للرزق ، فنزحوا بعائلاتهم إلى الإسماعيلية ليكونوا مجتمعاً يقوم على صيد الأسماك والتجارة فيها .

وجاءت الهجرة الثالثة من وسط الدلتا ، ومن مدينة الزقازيق تحديداً ، حيث كانت منذ بداية أعمال حفر القناة المركز الرئيسي الذي يستقبل الفلاحين الراغبين بالعمل في حفر القناة ، والمحطة الرئيسية التي يتجمع فيها العمال القادمون من مختلف أنحاء الصعيد ، قبل أن يتوجهوا إلى منطقة الحفر . وبحكم الجغرافيا ، التي جعلت الإسماعيلية أقرب مدن القناة إلى مدينة الزقازيق والقرى حولها ، فقد ظلت الزقازيق وإلى اليوم تشكل المصدر الرئيسي لكافة الهجرات القادمة إلى الإسماعيلية ، حيث جاءت منها موجات هجرات متتالية ، خصوصاً في أعقاب حروب 1948 ، و1956 ، و1973 ، إذ كانت الإسماعيلية – ولاتزال – المدينة الجاذبة للكثيرين من سكان محافظة الشرقية بما تتيحه من فرص العمل والوظائف .


الإسماعيلية مدينة حديثة النشأة ولايزيد عمرها على 140 عاماً ، إلا أنها مدينة لها تاريخ ، صنعته الجغرافيا التي فرضت على الإسماعيلية دوراً نضالياً متميزاً في التاريخ المصري الحديث والمعاصر ، وعلى الرغم من أنها كانت بحكم نشأتها وبحكم التركيبة السكانية مدينة مفتوحة ، ومنفتحة إجتماعياً وثقافياً – وبالمعنى الحضاري الواسع – إذ كانت نقطة تلاق بين المصريين وعديد من الجنسيات الأجنبية ، وحيث عاش فيها عشرات اليونانين وأصبحوا من أبنائها ، إلا أنها كانت تتوجه بمشاعر العداء ضد قوات الأحتلال الإنجليزي ، وكان الجندي البريطاني يمثل لأبناء الإسماعيلية " الآخر" المحتل والمعتدي والظالم .

لقد عاش الأجانب وخاصة اليونانين والفرنسيين والبريطانيين في الإسماعيلية كأنهم من أبنائها ، وكان الكثير من المتاجر ومحلات البقالة وبعض المطاعم يمتلكها أجانب يتكلمون العربية كأنهم مصريون . ولم يكن أبناء الإسماعيلية يعاملونهم بأعتبارهم أغراباً أو أجانب ، بل أعتبروهم دائماً جزءاً أو بعضاً منهم . الأمر بالنسبة للإنجليز كان مختلفاً ، لأنهم مثلوا دائماً رمزاً للظلم والطغيان والأحتلال الذي كانت معسكراته وثكناته تنتشر على أطراف المدينة من جهاتها الأربع ، بل وتجثم على صدور سكان المدينة وفي قلبها . من هنا ، لم يكن غريباً أن تنتفض الإسماعيلية في 8 أكتوبر 1951 ، تأييداً للزعيم مصطفى النحاس رئيس وزراء مصر آنذاك ، عندما أعلن إلغاء معاهدة 1936 التي ربطت مصر بزواج كاثوليكي مع بريطانيا ، كما أعلن إالغاء الأمتيازات الأجنبية ، فأنطلقت من الإسماعيلية أول إشارة للتأييد الشعبي الواسع الذي أيد قرار الزعيم المصري الكبير ، إذ تحركت أول مظاهرة شعبية تأييداً للقرار ، من مدرسة الإسماعيلية الثانوية في اليوم التالي ( التاسع من أكتوبر 1951 ) ةأنطلقت من أمام المدرسة تضم طلابها وطلاب عدد من المدارس الإعدادية المحيطة بها في أحد الأحياء العربية بالمدينة ، وهو حي عرايشية مصر ، وألتقت بالمظاهرة جموع من العمال والموظفين عند ميدان السكة الحديد ( الآن ميدان عرابى ) حيث وقعت مصادمات بين قوات الأحتلال الإنجليزي والمتظاهرين ، وسقط فيها عدد من الضحايا وأسفرت عن أصابات لحقت ببعض أبناء المدينة وطلابها . ولم تسكت المدينة ، بل نظمت مظاهرة أخرى في السادس عشر من أكتوبر 1951 ، وفي ميدان السكة الحديد وقعت مصادمات واسعة عندما تصدى العساكر الإنجليز للمظاهرة ، وأتسعت الأحتجاجات التي أتجهت صوب ثكنة ( النافي ) أحد مراكز قيادة الجنود الإنجليز في المنطقة ، وراح المتظاهرون يرفعون العلم المصري فوقها ، وواجهها الإنجليز بالبنادق والرصاص ، حيث قتلوا عدداً من الطلاب والمواطنين الذين شاركوا في المظاهرة ، ولجأ الإنجليز إلى تقسيم المدينة ، خوفا من أتساع المظاهرات وأنضمام أبناء الأحياء العربية إلى المظاهرة ، وفرضوا طوقاً أمنياً حول حي المحطة الجديدة ، حيث صنعوا عازلاً في شارع الثلاثيني ( الجمهورية الآن ) بين الحي العربي ، وحي الأفرنج الذي وقعت به المصادمات منعاً لأتساع المظاهرات .

16 أكتوبر 1951 هو اليوم الذي أنطلقت فيه حركة الكفاح المسلح ضد الأحتلال الإنجليزي ، بعد أن تأكد للجميع أن طريق المفاوضات وأنتهاج السبل السلمية في الحوار مع البريطانيين من أجل الأستقلال " ما استطعنا إلى ذلك سبيلاً " حسب التعبير الذي أطلقه الزعيم سعد زغلول وأستمر إلى ذلك الوقت – لم يعد مجدياً ومنذ ذلك اليوم ، تدفقت على الإسماعيلية وبقية مدن القناة ، كتائب الكفاح المسلح التي ضمت فدائيي من كافة الأطياف السياسية في مصر ، من الأخوان المسلمين والشيوعين إلى الوفديين مروراً بمختلف التيارات والقوى الوطنية . وشهدت مدن وقرى كالمحسمة وأبو صوير والقصاصين والتل الكبير معارك " أستنزاف " لقوى الأحتلال البريطاني ومعسكراته ، وساهم أبناء الإسماعيلية في هذه المعارك ، وقدموا أمثلة عديدة لقدرتهم على التضحية والأستبسال في سبيل حرية مصر واستقلالها . ويزخر سجل التاريخ الوطنى لأبناء الإسماعيلية بمعارك الشرف والكرامة ، ولعل من أبرز الكتب التي سجلتها كتاب المؤرخ المصري الراحل عبد الرحمن الرافعي " مقدمات ثورة 23 يوليو " . وأيام الإسماعيلية الوطنية والتاريخية عديدة ، وإذ كان 16 أكتوبر 1951 بداية لحركة الكفاح المسلح ضد الأحتلال الإنجليزي ، فإن يوم 25 يناير 1952 كان ذروة ما وصل إليه هذا الكفاح ، حيث قامت معركة غير متكافئة بين قوات الأحتلال الإنجليزي وقوات الشرطة في مبنى محافظة الإسماعيلية ، عندما طلبت قوات الأحتلال من رجال الشرطة إلقاء بنادقهم وتسليم مبنى المحافظة ، ورفض رجال الشرطة الإذعان للمطلب الإنجليزي وأيدهم في موقفهم وزير الداخلية في ذلك الوقت فؤاد سراج الدين وأستمر حصار القوات البريطانية لمبنى المحافظة يوماً كاملاً ، حيث أصر الجنود المصريون ببنادقهم القديمة على أن يدافعوا عن المبنى ، ورفضوا تسليمه ، وأسفر القتال غير المتكافىء عن سقوط عدد كبير من شهداء رجال الشرطة . وفي اليوم التالي 26 يناير 1952 ، شهدت مصر حريق القاهرة الذي أعقبه فرض القوانين العرفية ، في تعبير عن أزمة النظام السياسي آنذاك ، ودخول النضال الوطني ضد الأحتلال الإنجليزي مرحلة جديدة كانت مقدمة لـ " 23 يوليو 1952 "

إذن ، فقد شاركت الإسماعيلية في الحركة الوطنية المصرية ، وسجلت في التاسع والسادس عشر من أكتوبر 1951 م – موقفاً نوعياً متميزاً في حركة الكفاح المسلح ضد الإحتلال الإنجليزي ، وكان اليومان " الأوكتوبريان " عن حق – الشرارة الحقيقية التي أنطلقت معها حركة الكفاح المسلح ضد الإنجليز . وتستمر مشاركة أبناء الإسماعيلية – بجميع فئاتهم وشرائحهم الإجتماعية – في النضال والمقاومة ، حتى أرغم المصريون الأمبراطورية التي لاتغيب عنها الشمس ، على سحب قوات الإحتلال ، بعد توقيع معاهدة الجلاء ، وعندما تفشل المؤامرة الإنجليزية الفرنسية المتمثلة في إنسحاب المرشدين الأجانب الذي يعملون في إرشاد السفن ، وينظمون حركة مرورها داخل قناة السويس ، وتنكشف محاولتهم التآمرية لتعطيل الملاحة في قناة السويس ، عقب قرار تأميم القناة الذي أتخذه جمال عبد الناصر في يوليه 1956 ، ويبدأ العدوان الثلاثي على مصر في 29 أكتوبر 1956 م ، بتحالف إنجليزي فرنسي إسرائيلي يحتل سيناء ، ويقتحم مدينة بورسعيد ، يبادر أبناء الإسماعيلية إلى تشكيل كتائب الحرس الوطني ، وينطلق الفدائيون في الحيين العربيين ( المحطة الجديدة وعرايشية مصر ) إلى حمل السلاح ، دفاعاً عن بورسعيد ، وتتجه تشكيلات منهم إلى المدينة الباسلة ، بينما تبقى تشكيلات أخرى في الإسماعيلية ، تحسباً لأي هجوم قد تشنه قوات الغزو الثلاثي على الإسماعيلية ، ويضرب أبناء الإسماعيلية مثلاً جديداً في الأستعداد للتضحية والموت دفاعاً عن مصر ، وتستمر المقاومة حتى يقف العالم كله ضد المؤامرة ، ويوجه الأتحاد السوفيتي إنذاراً للدول المعتدية ويطالبها بالأنسحاب ، وتقف دول كتلة عدم الإنحياز ، وفي مقدمتها الهند ويوغسلافيا ضد مؤامرة الغزو ، وتتدخل الولايات المتحدة التي كانت سحبت عرضاً لتمويل مشروع مصر لبناء السد العالي ، وتطالب إنجلترا وفرنسا وإسرائيل بسحب قواتها ، وتنسحب القوات المعتدية من مدينة بورسعيد في 23 ديسمبر 1956م .

وتدور عجلة الزمن دورتها ، وتتدفق في مجرى النهر مياه جديدة ، وعندما تبدأ نذر حرب أخرى وتتصاعد حدة التوتر بين إسرائيل وسوريا ، وتتدخل مصر ( العربية ) دفاعاً عن سوريا ، وتتزايد الإرهاصات بوقوع الحرب في منتصف مايو 1967م ، يتجه أبناء الإسماعيلية ، رجالاً وشباباً ونساءً وشيوخاً إلى التدرب على حمل السلاح ، وتتشكل كتائب المقاومة الشعبية ، وتتحول ساحات المدارس ( خاصة مدرسة الإسماعيلية الثانوية ، ومدرسة الإسماعيلية الإعدادية ) إلى مراكز لتسجيل وتدريب المتطوعين والراغبين في حمل السلاح ، وأستعد أبناء الإسماعيلية لدور في معركة لم يكتب لهم – ولا حتى لجنود جيشهم – أن يخوضوها ، إذ حسمها الجيش الإسرائيلي في الثامنة والنصف من صباح 5 يونيه 1967 ، وقبل أن تبدأ الحرب . أخطأت العسكرية المصرية ، وأخطأت السياسة ودفع المصريون الثمن ، وأخطأ قادة الجيش وأخطأ السياسيون ، ودفع الشعب تكاليف " الفاتورة " وأعبائها الباهظة . ومع ذلك ، لم تهدأ مطابخ الغضب في صدور المصريين ، ولم تنطفىء نيران الثأر في أكبادهم ، وفي مقدمتهم بالطبع أبناء الإسماعيلية – الذي عاشوا المأساة وكانوا أول ضحاياها ، وكان على المصريين أن يلملموا جراحهم ، وأن يجمعوا إرادتهم ، وكان عليهم أن يدفنوا شهدائهم وأمواتهم ، وأن ينهضوا ، غير أن فتيات جيش الإحتلال الإسرائيلي أصبحن يتحدين إرادة المصريين ، إذ صار " الإسماعيلاوية يرونهم بالعين المجردة ، وهن ينزلن بأقدامهم للسباحة في مياه قناة السويس ، مع زملائهن من جنود الإحتلال ، في إذلال متعمد للكبرياء المصرية . وإلى ذلك راحت قوات الإحتلال الإسرائيلي تستعرض قدرتها ، وربما راحت تتسلى بتوجيه فوهات مدافع الهاون والهاوتزر ، لتصب قنابلها وقذائفها على المدنيين العزل من السلاح ، وعلى البيوت والمستشفيات والمصانع ، بل على المساجد والكنائس أيضاً ، في مدن القناة الثلاث ، وخاصة الإسماعيلية والسويس ، جيش نظامي خرج منتصراً في حربه مع ثلاث جيوش عربية ، يوجه نيران مدافعه ضد المدنيين الذين لايفصلهم عنه سوى حاجز قناة السويس . وتكررت الإعتداءات والضربات ، التي شكلت إمعاناً في إذلال المصريين ، وكسر إرادتهم ، وكان من ضحاياها أعداد من المدنيين ، أطفالاً ورجالاً ونساءً وشيوخاً ، وتهدمت بيوت ومساجد وكنائس ومدارس ومصانع ، وكلما مارس الإسرائيليون وحشيتهم ، تزايدت أعداد الضحايا ، وزادت الخسائر ، وبدا أن الإسرائيليون يسعون إلى الأحتفاظ بالمدنيين في مدن القناة ، رهائن يضغط بها على اي أمل مصري في المقاومة . وعاش أبناء الإسماعيلية أياماً صعبة ، بنهارها ولياليها الطويلة ، تحت سطوة وعربدة الإحتلال الإسرائيلي للأرض المصرية ، ولاينسى أبناء الإسماعيلية اياماً من يوليو وأغسطس وسبتمبر 1967م ، لاتزال تحتفظ بها ذاكرتهم ، ولاتنسى ذاكرة التاريخ استخدام الإسرائيلين لأسلحة محرمة وممنوعة دولياً ، ضد المدنيين الذين قتلتهم قنابل " النابالم " على الطرق التي تربط الإسماعيلية بمحافظات القاهرة وبورسعيد والشرقية والسويس . وكان لابد لصاحب القرار – الذي صمم على النار ، والذي رأى أن ما أخذه الإسرائيليون بالقوة ، لن يسترد بغير القوة – أن ينتزع من العدو ورقة الضغط التي يلعب بها ، وعقب ضربة قوية لمدينتي الإسماعيلية والسويس في أواخر سبتمبر 1967 ، أتخذ جمال عبد الناصر قرار بتهجير سكان المدن الثلاث ، في إشارة إلى أستعداده لحرب طويلة الأمد مع العدو الصهيوني ، وبداية حرب التحرير الوطنية . وهكذا .. كان على أبناء الإسماعيلية أن يتركوا الأرض التي عاشوا فوقها أيام طفولتهم ، وشهدت ملاعب صباهم ، وأحلام شبابهم ، وتفرقت الأسر ولاعائلات ، وأنفرط عقد الصداقات ، فساحوا في محافظات مصر ، من الشرقية إلى الإسكندرية وأسوان ، وبقى منهم جماعات من الشباب ، تمسك بعضهم بالأرض والمقاومة ، عن أيمان حقيقي ، ورغبة في أن يكون بقائهم على أرضهم " رسالة " و " رمزاً " للمقاومة ، بينما كان البقاء بالنسبة للبعض تعبيراً عن رغبات وتطلعات " شخصية " ! نحو ست " سنوات " عاشتها الإسماعيلية في شوق لأبنائها الذين أنخلعوا عنها ، وعاش أبناؤها يعانون أشواق غربتهم بعيداً عنها ، وراح أبناء الإسماعيلية يعبرون عن التجربة التي أطلقت أصواتهم " شعراً " يتفجر حباً للوطن ، صارخاً بالحنين إلى " الأرض " رافعاً راية التحريض على المقاومة ، وتطهير التراب الذي يدنسه الإسرائيليون ، وراح الشعراء يبشرون بيوم النصر الآتي من رحم الهزيمة ، والضياع ، ويطلقون كلماتهم رصاصات وقنابل ، تتوحد مع كلمات الآذان في مآذن المساجد ، وأجراس الكنائس " على هدير المدافع .. عللي الأدان عللى " و " مهما طال الوقت على .. أنا راجع يا أسماعيلية " .. وغيرها من قصائد العامية والأغاني التي عبرت عن روح المقاومة ، وراحت تشكل – مع حرب الأستنزاف التي شنها المصريون على مواقع الإسرائيليين في سيناء – فضاءً مصرياً جديداً ، تلوح في أفقه علامات عودة " النورس " إلى شاطىء قناة السويس . ولقصائد حافظ الصادق وحسن الجداوي والسيد أبو العنين وصالح أبو زيد ، وألحان عبد العثمانلي ، وغيرهم من ألبطال الحقيقيين الذين أحبوا الإسماعيلية ، وغنوا لها ، وغنوها خلال تلك الفترة الصعبة والثرية – قصة تحتاج إلى وقت ، وأوراق ، وحكاية أخرى . إلا أنه من المهم أن نسجل هنا في إحدى القصص الموازية – التي يجب أن نعود إليها في يوم ما – أن الشباب من أبناء الإسماعيلية ، الذين تركوها طلاباً في الثانوية العامة ، أو على مشارف الجامعات ، راحوا – وبتأثير الشروخ النفسية التي أصابتهم بها الهزيمة – يشكلون رافداً مهماً من روافد الحركة الوطنية الديمقراطية ، التي تفجرت بالعديد من المطالب والتوجهات ، رداً على هزيمة يونيه 1967 . وشارك بعض هؤلاء الطلاب في قيادة الحركة الوطنية الديمقراطية داخل الجامعات ، خصوصاً جامعات القاهرة وعين شمس والإسكندرية ، من خلال الاتحادات الطلابية ، أو من خلال نظام السر التي كانوا هم أول من أبتدعوها ، في رد عملي على حالة " الشتات " التي وجدوا أنفسهم محاصرين فيها بعد التهجير ، وفي محاولة منهم للتجمع والتوحد والانصهار داخل أوعية تحافظ لهم على انتماءاتهم " الضيقة " ، ولكن من دون أن تنسيهم أنتماءهم الأكبر لمصر والحركة الوطنية الديمقراطية ، وشارك هؤلاء بفعالية في حركة فبراير ونوفمبر 1968 ، ثم أتسع دور بعضهم – وفي الحقيقة إلى جانب زملاء لهم من الطلاب أبناء السويس وبورسعيد – ليصب في مجرى الحركة الوطنية الديمقراطية ، التي راحت تكبر وتتسع خلال تلك السنوات ، لتتفجر في يناير 1972 ، من كليتي الأداب والهندسة والأقتصاد والعلوم السياسية في وقت واحد . تلك قصص مهمة من قصص سنوات الحرب والغربة ، وهي تحتاج إلى صفحات أخرى ، لكى نحكي بعض وقائعها ، في إطارها وسياقها التاريخي ، لأنها إسهام " نوعي " مهم لأبناء الإسماعيلية ، في لحظة فريدة من التاريخ المصري الحديث والمعاصر ، على أنه من المهم هنا ، أن نشير إلى أن قصة السنوات الست العجاف ، تحتاج إلى معالجات أخرى ، من زوايا وأبعاد مختلفة ، وتحتاج إلى نظرة منصفة . في أكتوبر 1973 أتخذ الرئيس الراحل محمد أنور السادات قراره الشجاع بالحرب ، وأنطلق أبناء مصر باتجاه الضفة الغربية من قناة السويس ، يحررون الأرض التي طالت أشواقهم أليها ، وأنتصروا . وعاد أبناء الإسماعيلية إلى أرضهم ، وأرتفعت رايات النصر على شاطىء قناة السويس ، وغنى المطربون والمطربات للسفن التي عادت إلى المرور في القناة ، وأعطى أنور السادات إشارة المرور من اليخت الذ اصطحب فيه ابن شاه ايران محمد رضا بهلوى ، في يونيه 1975 ، الذي أصبح يوماً أو عيداً وطنياً للإسماعيلية ، قبل أن يعود " الإسماعيلاوية " إلى يومهم الوطني الحقيقي ( ذكرى 16 أكتوبر 1951 ) الذي أختاروه بإجماع ، وقبل أن يعبث به العابثون مرة أخرى ، ليختاروا ( 25 يناير ) يوماً بديلاً ، وتلك قصة أخرى . وكما يكون لكل حرب ضحايا وشهداء ، ولكل حرب أنتهازيون وأغنياء ، كان لحرب أكتوبر المجيدة ضحايا وشهداء ، وأغنياء وأنتهازيون وأثرياء ، وكان لها لصوص سرقوا لحظة النصر .. في الإسماعيلية كان هؤلاء وهؤلاء ...





الأنطلاق من القاهرة فجراً :









طريق القاهرة - الأسماعيلية سريع و جميل ويستغرق قرابة ساعة فقط .









مدخل المحافظة











































طريق البلاجات ..


يتبع












توقيع :



** رحلتي ومغامرتي إلى ( اليابان - كوريا - تايلند - ماليزيا - أندونيسيا )
في 30/20 **





عرض البوم صور عسل2020   رد مع اقتباس
قديم 11-03-13, 07:17 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
( مدير عام الموقع )
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عسل2020

البيانات
التسجيل: 7/8/08
العضوية: 3
المشاركات: 26,012 [+]
بمعدل : 6.32 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عسل2020 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عسل2020 المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي رد: لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020

















































شارع محمد على - الحي الفرنسي












النصب التذكاري للرئيس أنور السادات









يتبع












توقيع :



** رحلتي ومغامرتي إلى ( اليابان - كوريا - تايلند - ماليزيا - أندونيسيا )
في 30/20 **





عرض البوم صور عسل2020   رد مع اقتباس
قديم 11-03-13, 08:30 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
( مدير عام الموقع )
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عسل2020

البيانات
التسجيل: 7/8/08
العضوية: 3
المشاركات: 26,012 [+]
بمعدل : 6.32 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عسل2020 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عسل2020 المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي رد: لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020


































جولة سريعة على محافظة جميلة ...


لي عودة لها بعون الله تعالى مستقبلاً ...












توقيع :



** رحلتي ومغامرتي إلى ( اليابان - كوريا - تايلند - ماليزيا - أندونيسيا )
في 30/20 **





عرض البوم صور عسل2020   رد مع اقتباس
قديم 11-03-13, 07:49 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
عاشق مميز
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الفارس

البيانات
التسجيل: 25/8/08
العضوية: 47
المشاركات: 531 [+]
بمعدل : 0.13 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
الفارس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عسل2020 المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي رد: لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020

يعطيك العافية صور وتقرير راءع












توقيع :

°•.♥.•°انا لا اطلب المستحيل لكني اطمع في الافضل °•.♥.•°

عرض البوم صور الفارس   رد مع اقتباس
قديم 11-04-13, 01:03 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
عاشق نشيط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ابوفهد5599

البيانات
التسجيل: 1/12/10
العضوية: 2012
المشاركات: 118 [+]
بمعدل : 0.04 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ابوفهد5599 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عسل2020 المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي رد: لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020

يعطيك العافيه علي المجهود
وتقرير رائع












عرض البوم صور ابوفهد5599   رد مع اقتباس
قديم 11-04-13, 03:19 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
عاشق مميز
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية turki

البيانات
التسجيل: 24/5/09
العضوية: 387
المشاركات: 783 [+]
بمعدل : 0.20 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
turki غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عسل2020 المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي رد: لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020

جزاك الله خير صور رائعة












توقيع :







عرض البوم صور turki   رد مع اقتباس
قديم 11-04-13, 05:12 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:

من كبار العشاق

الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية المتألقة

البيانات
التسجيل: 26/9/08
العضوية: 136
المشاركات: 4,625 [+]
بمعدل : 1.14 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
المتألقة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عسل2020 المنتدى : عاشق الترحال إلى مصر
افتراضي رد: لؤلؤة القناة ... الأسماعيلية ..... بعدسة عسل2020

مبدع

كل الشكر لك












توقيع :

عرض البوم صور المتألقة   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بجاية لؤلؤة الجزائر وشمعتها المضيئة وفاء 22 عاشق الترحال إلى الجزائر 29 04-28-15 08:27 PM
شارع المعز .. لؤلؤة القاهرة الإسلامية ........( بعدسة الست هانم على أجزاء ) الست هانم عاشق الترحال إلى مصر 140 05-17-11 09:39 PM
الدليل السياحي ل (( لؤلؤة الخليج )) .. الكويت سيف عاشق الترحال إلى الكويت 13 07-03-10 04:39 PM
تيكجدة لؤلؤة الجزائر أخت الخطاب عاشق الترحال لباقي دول العالم 9 03-27-10 09:33 AM
جبل حريصا .. لؤلؤة على عرش الروابي الخضراء أبوصالح عاشق الترحال إلى لبنان 11 01-18-09 10:47 PM


الساعة الآن 07:52 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1
جميع الحقوق محفوظه لشبكة و منتديات العشاق

Security team