منتديات عاشق الترحال - عرض مشاركة واحدة - تعالوووا نبي كلمة حق لحل خلاف
عرض مشاركة واحدة
قديم 02-02-10, 05:48 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
   
اللقب:
عاشق جديد
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية شجووون

البيانات
التسجيل: 18/1/10
العضوية: 794
المشاركات: 43 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
شجووون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شجووون المنتدى : عاشق الحوار والنقاش الجاد
افتراضي رد: تعالوووا نبي كلمة حق لحل خلاف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مدينة الحب مشاهدة المشاركة
كن ذكيآ أخي الزوج,,,,,

فهذه أمك التي بسببها قد تدخل الجنة ( وهنا لنا التحدث طويلآ عن فضلها ) ,,,,

وهذه أختك من لحمك ودمك وأمانة لديك ,,,,,,,,,,

وهذه زوجتك أسيرة لديك كما قال الرسول عليه الصلاة والسلام ,,,,,

سدد وقارب قدر المستطاع , لا تتخذ أي قرار حتى تأخذ فرصة عميقة في التفكير .

غالب المشاكل اللي من هالنوع تهدأ مع مرور الوقت والسنين , وأنا مع أبو ناصر لو حصلك منزل مستقل أفضل .

لكن بعد رضا الوالدة الله يحفظها .

ولا تنسى النصائح المستمرة مع الأخت والزوجة , أما الأم فبالحسنى , مع تبيان أنك لا تريد أن تتركها وتخرج لتستقل في بيت ثاني وأنك تعبان من المشاكل وصدقني مافي أحن للإنسان من هالإنسانة عليه .


وللزوجة هذه الهمسة :

يامن أراك تسعين لكسب رضا زوجك مبتغيةً بذلك رضا ربك وجنةٍ عرضها السموات والأرض..

يامن أسمعها تردد دائماً على لسانها أحاديث عن المصطفى صلى الله عليه وسلم تُذكِّرنا

فيها بعظم حق أزواجنا علينا.

أقول لكِ.. كم رأيتك تحاولين جاهدة الوصول إلى مرتبة الزوجة الصالحة..

التي تسر زوجها إذا نظر، وتطيعه إذا أمر.. فتارة بالكلمة الطيبة،

وتارة بالابتسامة الساحرة، وتارة بالتجمل والتطيب..

وتارة بأصناف من الطعام الشهي..

ولكنك أختي غفلت عن ماهو أعظم من هذا كله عند زوجك..

إنها أمّه.. تلك الإنسانة التي حملته ووضعته وهناً على وهن وتعبت في تربيته حتى أخرجته رجلاً.. ثم هاهو زوج لك..

قد تقولين.. هي تعيش بيننا وما عليها أي تقصير منا.. وهذا شيء طيب،

ولكن ...............

لماذا يا أخيه.. أليست هذه الام التي رضيت أن يكون ابنها زوجك ؟ أليس هؤلاء، أمه وأخواته وأحباؤه..؟

إذن فلما الترفع، والتعالي.. وأين التواضع والتودد؟

كلمة أهمس بها إليك:

صدقيني كلما أشعرت زوجك أنك تحبين أمه وأهله كلما نلت المكانة الأكبر في نفسه،

وازدادت مكانتك عنده.. وتستطيعين التعبير عن ذلك بالكلام الجميل عنهم.. وبالتودد بين

الفينة والأخرى لأهله والهدايا البسيطة.

وماعرفت عنك إلا الحكمة والفطنة.. فإن وجدت مايضايقك من أم زوجك أو أهله فادفعي السيئة بالتي هي أحسن...

والله يحب العافين.. وتجملي بالصبر.. وتخيلي نفسك مكان هذه الأم بعد سنين،

كيف تريدين أن يكون ابنك وزوجته!!.. وكيف ستشتاقين لزياراتهم وسماع أصواتهم.. والعيش بينهم ...


وكله سلف ودين ,,, وأعلمي أن زوجك لو مافيه خير لأهله لا خير فيه لك .....



أسأل الله العلي العظيم
أن يحفظك

وأنت من يقال فيهم


وربي كفيت ووفيت
على وجهة النظر هذي وربي تستااااهل



مثلك قليل
وبيض الله وجهك

وربي تستحق
وسام التميز








بنتظااار الباقي





دمتم بود












توقيع :

فديت عيونه الي تقولون عيونه

عرض البوم صور شجووون   رد مع اقتباس